12:05 مساءً - الإثنين 18 ديسمبر 2017

مساهل أمام القضاء بسبب تصريحاته المسيئة للمغرب

نقل موقع العمق عن مصادر قرار الخطوط الجوية الملكية المغربية “لارام”، رفع شكوى بدعوى “التشهير”، إلى محكمة باريس العليا، ضد وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل وذلك على خلفية تصريحات كان قد أدلى بها، اتهم من خلالها الشركة  بكونها “لا تقوم فقط بنقل المسافرين عبر رحلاتها إلى دول إفريقية”.

وحسب قناة “M6” الفرنسية، فإن “اجتماعا عقد بداية دجنبر الجاري بمقر الشركة بالدار البيضاء، مع إدارة لارام ومحامين مغاربة وشركة محاماة فرنسية شهيرة للوقوف على حيثيات المتابعة، ليتقرر رفع شكوى ضد الوزير الجزائري”.

وكانت الخطوط الملكية المغربية، قد عبرت في بلاغ سابق لها، عن شجبها لافتراءات وزير الخارجية الجزائري، مشيرة إلى أن تصريحه “يعكس جهلا مطبقا بقطاع النقل الجوي كمجال يخضع لتقنين شديد من قبل هيئات دولية مؤهلة على أعلى مستوى”.

وتساءلت الشركة “كيف يمكن للحظة واحدة تصور أن المنظمة الدولية للطيران المدني تقبل أن يسمح أحد أعضائها، المغرب، لشركته الجوية بنقل مواد غير مشروعة” مبرزة أن المنظمة الدولية وسلطات النقل الجوي في كل بلد تبدي بالغ اليقظة والحرص على الاحترام التام للتشريع الدولي في مجال الأمن والسلامة.

وأوضحت أن “وزير الخارجية الجزائري ظن أن بإمكانه التشهير بالخطوط الملكية المغربية من خلال الإدلاء بتصريحات لا أساس لها”، مضيفة أن “هذه التصريحات صدرت، بالتأكيد، بنية الإساءة إلى إشعاع المغرب من خلال شركته الوطنية للنقل الجوي”.

ووجهت شركة الخطوط الملكية المغربية “لارام” رسالة قوية إلى وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل، عقب تأهل المنتخب الوطني إلى مونديال روسيا 2018، بعد فوزه أمس على منتخب ساحل العاج بهدفين لصفر.

وقالت “لارام” على صفحتها الرسمية بـ”فيسبوك” “في الواقع نحن لا نحمل الركاب فقط، بل سنرافق الأسود أيضا إلى روسيا، والكل يعرف ذلك”، وذلك كرد ضمني على تصريحات مساهل التي قال فيها إن “لارام لا تقوم فقط بنقل المسافرين عبر رحلاتها إلى دول إفريقية”.

You may also like

By