أبيضار تنتهي مدة تأشيرتها السياحية

من المنتظر أن تحضر الممثلة المغربية بطلة فيلم « الزين لي فيك »، لحفل الإعلان عن الفائزين بجائزة « سيزار » لأحسن ممثلة لسنة 2016، وهي في وضعية غير قانونية بعد انتهاء مدة تأشيرتها السياحية، حسب ماذكرت صحيفة  » 20 minutes  » الفرنسية.
وقالت لبنى أبيضار، إنها توجد في وضعية غير قانونية في فرنسا، ولا تملك أوراق، بعد انتهاء تأشيرتها السياحية، مشيرة إلى أن الإجراءات العادية المعمول بها في هذه الحالة تحتم عليها العودة إلى المغرب من أجل طلب تأشيرة الإقامة الطويلة »، مضيفة « إذا عدت للمغرب أخاف ألا يسمح لي بالعودة إلى فرنسا ».
وأضافت الممثلة المغربية المثيرة للجدل : » وسائل الإعلام المغربية قالت بأن أسأت لصورة المرأة المغربية، وبأني أكره بلدي، وأنا أريد العيش في فرنسا لأواصل الدفاع عن المرأة العربية ».
وكان اسم أبيضار قد أدرج ضمن قائمة الممثلات العالميات المرشحات للظفر بجائزة « سيزار » لأحسن ممثلة لسنة 2016، التي تمنحها أكاديمية الفنون وتقنيات السينما الفرنسية، إلى جانب أسماء وازنة في عالم السينما كـ »كاترين دونوف »، و « ايزابيل هوبير »، و « امانويل بركوت »، في حفل سيحتضنه مسرح « شاتلييه ».
ويبقى السؤال المطروح هو كيف ستسوى وضعية لبنى أبيضار؟

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى