إحداث غرفة مغربية هندية للتجارة والصناعة

حققت العلاقات الاقتصادية بين المغرب والهند قفزة جديدة بالإعلان الرسمي اليوم الثلاثاء، بالرباط عن إحداث غرفة مغربية هندية للتجارة والصناعة كبنية موجهة للنهوض بالمبادلات والتعاون بين البلدين.

وجرى حفل إطلاق الهيئة الجديدة بحضور رئيس الحكومة ونائب رئيس جمهورية الهند محمد حماد الأنصاري وثلة من الفاعلين المؤسساتيين وعدد من البرلمانيين والموظفين السامين الهنود وفاعلين اقتصاديين عموميين وخواص من البلدين.

وفي كلمة بالمناسبة، قال ابن كيران إن الغرفة الجديدة تمثل فرصة للمستثمرين من الهند والمغرب لتطوير التعاون والمبادلات التجارية بين البلدين مسجلا بأن المغرب يلتزم بتقديم الدعم وبذل الجهود من أجل النهوض بالعلاقات لثنائية وتنميتها على المستوى الثقافي والاجتماعي والسياسي.

وأكد في السياق ذاته بأن أدلة تاريخية تؤكد وجود روابط تجارية قوية بين الرباط ونيودلهي في مجالات مهمة وأن العلاقات بين البلدين تعود لعصر ابن بطوطة داعيا المستثمرين المغاربة إلى “كسر الحواجز” للوصول إلى الهند.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى