إرجاء المؤتمر الوطني لحزب الحمامة

.أرجأ التجمعيون والتجمعيات، أمس السبت المؤتمر الوطني لحزبهم إلى ما بعد الاستحقاقات التشريعية المزمع تنظيمها في 7 من أكتوبر المُقبل.
وبرر صلاح الدين مزوار رئيس الحزب خلال مؤتمر الاستثنائي الذي عقد ببوزنيقة، قرار التأجيل، باستجابة لاعتبارات عدة، أبرزها “الانشغالات بالتصدي للتحديات الخطيرة المحدقة بالوحدة الترابية للمملكة، والمناورات الرامية إلى زعزعة الكيان الوطني واستقرار البلاد، و ما تبقى من استقرار بشمال إفريقيا والمنطقة العربية ككل”، فضلا عن انشغال المغرب دولة وحكومة وشعبا، بالتحضير لتنظيم مؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن التغيرات المناخية (كوب22)، وما يتطلبه من مجهودات متواصلة واستثنائية، تنظيمية، مالية وتفاوضية، باعتبارها تظاهرة عالمية ستربط المملكة بلبنة أساسية في صراع البشرية من أجل البقاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى