اعتقال موليين لداعش شمال المغرب

وفقا لبلاغ توصلت به وسائل الاعلام ، صباح اليوم الثلاثاء ، قام المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني المغربية،  باعتقال عنصرين مواليين لـ”داعش”، ضواحي مدينة  تازة شمال المغرب.

وبحسب البلاع ، فإن أحد المعتقلين  البالغين من العمر 24 و 37 سنة،مدان سابق بمقتضى قانون مكافحة الإرهاب، بعد عودته من الساحة السورية العراقية، حيث انخرط في صفوف هذا التنظيم الإرهابي.

وأشار بلاغ المكتب المتخصص في الحرب على الارهاب والجريمة المنظمة، الى ان هذه العملية تندرج في إطار مواصلة الجهود المبذولة لمواجهة مخاطر التطرف ودرء التهديدات الإرهابية التي تستهدف أمن المملكة وسلامة المواطنين .

كما أوضح  البلاغ ، أن عمليات التفتيش بمنازل المشتبه فيهما مكنت من حجز أجهزة إلكترونية وبدلات شبه عسكرية وأسلحة بيضاء، وأن الأبحاث والتحريات الأولية أظهرت أن المشتبه فيهما، اللذين أعلنا بيعتهما للأمير الحالي لتنظيم “داعش”، وخططا لتنفيذ عمليات إرهابية بالغة الخطورة داخل المملكة، تستهدف منشآت حيوية ومقرات أمنية وثكنات عسكرية، وذلك خدمة لأجندة هذا التنظيم الإرهابي.

وتؤكد هذه العملية ، بحسب المكتب، استمرار التهديدات الإرهابية التي تحدق بالمملكة، في ظل إصرار المتشبعين بالفكر المتشدد على تلبية الدعوات التحريضية عبر الشبكة العنكبوتية لتنفيذ مشاريع إرهابية تستهدف المس الخطير بسلامة الأشخاص والممتلكات والنظام العام.

وخلص البلاغ ، إلى أنه تم وضع الموقوفين تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث القضائي الذي يجريه المكتب المركزي للأبحاث القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن المشاريع الإرهابية التي خططا لها وكذا رصد مشاركين محتملين لهما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى