الأمن الغيني ينهي مطاردة السلفي الموريتاني الهارب من السجن

 

الراصد

بعد أكثر من عشرين يوما من عمر فرار السلفي الموريتاني المحكوم عليه بالإعدام

أفادت مصادر اعلامية موريتانية عليمة  لـ”الراصد” “أنه تم اعتقال السلفي الموريتاني الهارب من السجن المركزي في العاصمة الموريتانية نواكشوط، السالك ولد الشيخ في غينيا بيساو، من قبل السلطات الغينية بالتنسيق مع فريق أمني موريتاني كان يتعقبه منذ فراره من زنزانته بالسجن المدني في نواكشوط مطلع العام الجاري، بعد الحكم عليه بالإعدام على إثر محاولته تفجير القصر الرئاسي بنواكشوط”.

 

ووفقا لنفس المصادر فإن طائرة عسكرية خاصة ستقوم بنقله من غينيا إلى موريتانيا.

وتفيد بأن خلال رحلة فراره تمكن ولد الشيخ من التحرك بين السنغال وغامبي وغينيا بيساو وغينيا كوناكري.

وقد اعتقل معه مواطن من جمهورية غينا بيساو  كان برفقته حسب المصدر ذاته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى