الاتحاد الأوروبي يعرب عن ارتياحه لاقتراع 4 شتنبر في المغرب

أعربت مندوبية الاتحاد الأوروبي بالمغرب عن ارتياحها لإجراء الانتخابات الجماعية والجهوية ليوم 4 شتنبر الجاري، التي تشكل “مرحلة مهمة في تفعيل مقتضيات دستور 2011، المتعلقة بالجماعات الترابية والديمقراطية التشاركية“.

نسبة المشاركة في اقتراع 4 شتنبر بلغت 53,67 في المائة

هنأت المندوبية، في بلاغ توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه، أول أمس الثلاثاء، المجلس الوطني لحقوق الإنسان على تنظيم عملية الملاحظة المحلية والدولية لهذه الانتخابات، وهي “ملاحظة مستقلة عرفت تطورات مهمة“.

ونوهت المندوبية، أيضا، بالخلاصات الأولية الإيجابية لعملية الملاحظة والجهود المهمة التي تم بذلها من قبل الإدارة العمومية من حيث تحسيس الناخبين والتواصل.

وأعربت عن ثقتها بأن التوصيات التي قدمها الملاحظون، ومنهم المفوضون من قبل الاتحاد الأوروبي، سيتم أخذها بعين الاعتبار من أجل تحسين المسلسل الانتخابي، خصوصا في أفق الانتخابات التشريعية المقبلة عام 2016.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى