التشادي أناديف يعوض التونسي الحامدي في مالي

 كما  اشرنا الى ذلك ،يغادر رئيس بعثة الأمم المتحدة في مالي وزير الخارجية التونسي السابق المنجي الحامدي منصبه في يناير 2016، على أن يخلفه التشادي محمد صلاح اناديف، حسب مصادر دبلوماسية في باماكو.

وقال مصدر في مكتب الحامدي “سيتولى  وزير الخارجية التشادي السابق محمد صلاح أناديف، الذي عين على رأس بعثة الأمم المتحدة في مالي، مهامه في يناير 2016”.

 

وكان تم تعيين المنجي الحامدي الذي يتوقع عودته لعضوية الحكومة التونسية، في يناير 2015، خلفاً لأول رئيس لبعثة الأمم المتحدة في مالي الهولندي بيرت كيوندرس الذي عين وزير خارجية في بلاده.

 

وأكد مسؤول في الخارجية المالية طلب عدم كشف هويته “نحن على علم بأن المنجي الحامدي يغادر ومحمد صلاح اناديف قادم”.

 

ووجهت دول عدة انتقادات لادارة الحامدي، وقال مصدر دبلوماسي في باماكو طلب عدم كشف هويته “الأمر الواضح هو أن السيد الحامدي ينقصه الحزم في إدارة الأزمة المالية”.

 

ويشار إلى أن الكتيبة التشادية التي تضم أكثر من 1100 عسكري وشرطي من إجمالي نحو 10300 في بعثة الأمم المتحدة بمالي، هي الثالثة عدديا بعد بوركينا فاسو وبنغلادش.

 

وكان أناديف تولى رئاسة بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال بين نوفمبر 2012 ويونيو 2014.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى