الجزائر تتحدث عن طعنة سعودية

لم تترك الصحافة الجزائرية مرور القمة الخليجية المغربية دون دس السم في العسل، بعد عزلتها العربية لموقفها العدائي من المغرب.

وتناولت جريدة “لبلاد” الجزائرية تصريحات قادة الخليج في القمة، خصوصا حين أكد العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في كلمته أن القمة الخليجية المغربية تعكس العلاقات الوثيقة في كافة الجوانب بين الطرفين، مضيفاً أن دول الخليج تتضامن مع المغرب، لاسيما في قضية الصحراء المغربية.

واعتبرت الجريدة أن التحرك السعودي الجديد، يأتي في سياق برودة في العلاقات مع الجزائر، التي تعد أحد داعمي بوليساريو .

وقالت الجريدة إن هذاالجمود الدبلوماسي ازداد بسبب موقف الجزائر المتحفظ على تصنيف حزب الله اللبناني كمنظمة إرهابية من قبل مجلس التعاون الخليجي وكذا مجلس وزراء الداخلية العرب في اجتماعه الأخير بتونس وهو قرار زكته الرباط.

ووصفت الجريدة تضامن دول الخليج مع المغرب في قضية وحدته الترابية بالطعن السعودية، وهو ما اعتبر انتصارا لديبلوماسية الملك التي جعلت الجزائر في عزلة عربية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى