الحركة الحقوقية تخلد اليوم العالمي لحقوق الإنسان

 

غدا الخميس 10 دجنبر الجاري، تحل ذكرى اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يحتفى به في كل بلدان المعمور لتقييم حاضرة انتهاكات حقوق الانسان في شموليتها وكونيتها.

هذا اليوم يشكل لحظة تأمل للحركة الحقوقية المغربية لتقييم حاضرة حقوق الانسان، كما يعد مناسبة لكافة الحقوقيين لعقد ندوات وورشات ووقفات وعرض تقارير مفصلة حول حاضرة حقوق الانسان ببلادنا.

الحركة الحقوقية في المغرب في تقاريرها ستصدر توصيات من شأنها أن تعطي صورة لمآل الوضع الحقوقي في بلادنا في ظل التحولات التي تشهدها بلادنا، خاصة، وبلدان العالم، بصفة، عامة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى