الحركة الشعبية لإنقاذ أزواد تعلن عن خليتها بقرقندو

 

اعلنت الحركة الشعبية لإنقاذ أزواد اليوم على صفحتها عن مكتبها بقرقندو  والذي تم اختياره في اجتماع عام لأنصار الحركة  يوم 13 مايو سنة 2016  بـ تين أداندا التابعة  لقرقندو ، وقد حضره الكثير من شخصيات المنطقة ، و عملوا على ما يلي :

 

  • إنشاء مكتب رسمي للخلية
  • وضع خطة عمل لإطلاق أنشطة الخلية بشكل منظم ومستمر
  • النقاش

 

 افتتح الاجتماع بكلمة  السيد محمد أحمد أغ محمد المختار  أمين المكتب السياسي  بالمكتب التنفيذي للحركة الشعبية لإنقاذ أزواد، وبعد أن رحب بالحضور  قدم لمحة موجزة عن أهداف الحركة مع ذكر أنشطتها ومواقفها فيما يجري على الساحة الأزوادية حاليا.

 

وبعد مناقشات ومشاورات واقتراحات، من الحضور  تم اختيار مكتب الخلية.

 

هذا وقد قام الأعضاء بصياغة اقتراحات المشاركين ليتم تطبيقها

والتماسك بها عمليا.

ورسم خطة عمل، أي تطوير خطة عمل للعام الحالي

كما تم الاتفاق على عمل مشترك موحد كما يعتبر جميع المشاركين بأن العمل الجماعي هو الحل الوحيد لإنقاذ المنطقة من الوقوع في الهاوية.

 

تجدر الإشارة إلى أن منطقة قرقندوا هذا من أهم المناطق وكانت الحركة الوطنية لتحرير أزواد والمجلس الأعلى يأخذونها مقرا لهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى