الرباط تحتضن ما بين 23 و 24 يونيو الجاري المنتدى العالمي للتحالفات والائتلافات حول المناخ

يكتسي المنتدى أهمية كبرى حيث سيضع المعالم الأساسية للدورة الثانية والعشرين لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة حول تغير المناخ »COP22« ، الذي ستحتضنه مدينة مراكش في الفترة من 7 إلى 18نونبر المقبل.
ومن المرتقب أن تحضر فعاليات هذا الحدث، المنظم على مدى يومين، حوالي 300 شخصية دولية من بينها عدة وزراء إضافة إلى فاعلين اقتصاديين وخبراء وملاحظون منخرطون في العمل والجهود من أجل المناخ. ، وتنظم المملكة المغربية هذه التظاهرة المهمة، بصفتها البلد المضيفلمؤتمر COP22 وبالتالي البلد الذي
سيتولى الرئاسة المقبلة لهذا المؤتمر، بتعاون مع مختلف شركائها في أجندة العمل، وعلى رأسهم الجمهورية الفرنسية، رئيسة »COP21« ، والأمانة العامة للأمم المتحدة ثم الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية ) CCNUCC (، إضافة إلى مشاركة البيرو.
والجدير بالذكر أن ليما، عاصمة البيرو، احتضنت فعاليات »COP20« ، وشكلت مرحلة أساسية مهدت لصياغة اتفاقية عالمية لمناهضة رفع القيود المناخية إبان أشغال مؤتمر »COP21« بمدينة باريس، ويهدف المنتدى الأول للتحالفات والائتلافات حول المناخ إلى :
• الحفاظ على روح مؤتمر باريس ) 2015 ( ودعم ديناميكية العمل المؤسس لها في القمة حول المناخ التي
استضافتها نيويورك سنة 2014 ، والمنظمة من قبل الأمم المتحدة.
• وضع أسس الحدث العالي المستوى المرتقب خلال أشغال »COP22« حول الأجندة العمل العالمية حول المناخ.
• تقوية التنسيق والشراكة في العمل حول المناخ بين مختلف الائتلافات والتحالفات.
• تشجيع مبادرات طوعية جديدة في هذا الإطار
وسيمكن المنتدى، أيضا، مختلف المساهمين والمشاركين من مناقشة الطرق الأنجع لتنزيل مخططات عمل
مراكش، المنبثقة من المؤتمر السابع ) COP7 (، ودراسة سبل التعاون والتكامل الممكنة.
كما سيشكل هذا المنتدى فرصة لكل من السيدة حكيمة الحيطي، والسيدة لورانس توبيانا، بصفتهما المؤازرتين
رفيعتي المستوى باسم كل من الرئاسة المقبلة ل COP22 والرئاسة الحالية ل COP21 ، لعرض خارطة طريقهما
المتعلقة بأجندة العمل من أجل تسريع العمل وتقوية المبادرات الطوعية بهدف احتواء متوسط درجات الحرارة
الشاملة في أقل من درجتين مئويتين ،.
وستتناول مختلف ورشات العمل المبرمجة خلال المنتدى المذكور مواضيع تهم التساؤلات المطروحة في إطارأجندة العمل من أجل المناخ، وذات الصلة بأهدافه. كما ستتيح هذه الورشات تعميق المناقشة المباشرة حول المباحثات التي قامت بها المؤازرتين رفيعتي المستوى خلال انعقاد بعد الدورة الأخيرة للهيآت التابعة لاتفاقية
الأمم المتحدة الإطار حول تعير المناخ المنعقدة بمدينة بون بألمانيا في شهر ماي 2016 .
وستسهم نتائج ومناقشات هذا المنتدى في إعداد وإغناء تقرير مشترك للمؤازرتين رفيعتي المستوى الذي سيتم تقديمه في مراكش خلال أشغال المؤتمر .»COP22«

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى