السيد العنصر: خلق منتدى لرؤساء الجماعات لتوحيد الرؤى وتحضير للإستحقات الانتخابية المقبلة

 

بوزنيقة/ فاطمة البوخاري
أكد السيد محند العنصر، الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، أن تأسيس منتدى رؤساء الجماعات الترابية للحركيين سيفسح المجال لمناقشة وتدارس الصعوبات والمعوقات المتعلقة بتسيير وتدبير الشأن المحلي، وفضاء لتبادل الأفكار والتجارب وتوحيد الرؤى، مما سيقوي دور الحزب وأداءه على الساحة الوطنية وتهييئه لخوض رهان الإستحقاقات الإنتخابية المقبلة.
وأوضح، السيد العنصر، خلال هذا اللقاء التواصلي الأول لرؤساء الجماعات الترابية الحركيين الذي نظم أول أمس بالمركب الدولي للطفولة والشباب ببوزنيقة، أن المنتدى يعد آلية أساسية للتكوين، لما يحمله القانون الجديد من مستجدات في مجال تسيير الشأن المحلي خاصة تلك المتعلقة بالإختصاصات الجديدة والمسؤولية والمراقبة، مشيرا إلى أنه من الضروري مواكبة الحزب لرؤسائه في المجالس الجماعية بصفة خاصة ومنتخبيه بصفة عامة،قائلا وإن كان ذلك لايقلل من شأن ممثلي الحزب في المجالس المحلية لما يتميزون به من تجربة وخبرة عالية في تسيير الشأن المحلي منذ السبعينات.
السيد العنصر، تابع أن الأمانة العامة للحزب قررت اعتماد جميع رؤساء الجماعات الترابية الحركيين  أعضاء في المجلس الوطني للحزب، لما يمثلونه من دور أساسي في تسهيل مأمورية الحزب على الصعيد الترابي وكونهم آلية أساسية القرب مع المواطن بشكل يومي.
واعتبر السيد العنصر، أن الظرفية الراهنة تتطلب من جميع الحركيين والحركيات التجند للعمل الجاد والتحضير للإستحقاقات التشريعية المقبلة، والإبتعاد عن الحسابات الضيقة، قائلا:”ليس هناك أولويات أخرى إلا التحضير للإنتخابات المقبلة، الرهان أمامنا صعب، ولكن حسب ما هو معهود في الحركيين، بالتضامن والتعاون والتنسيق بين جميع هياكل الحزب، أكيد أن حزبنا سيتبوأ المكانة المشرفة التي يستحقها”.
وأعلن السيد الأمين العام عن انطلاقة اللقاءات الجهوية، التي ستكون عبارة عن جولات تواصلية تحسيسية وتنظيمية مع المنتخبين والمناضلين ، داعيا إلى تكثيف جهود الجميع لدعم هذه المبادرة التي ستشكل انطلاقة حقيقية للنقد والحوار  والإنضباط والتواصل المستمر، بالإضافة إلى أنه سيتم خلق موقع إلكتروني للإجابة عن أسئلة المنتخبين الحركيين والتجاوب معهم.
وخلص  السيد الأمين العام إلى  أن هذا اللقاء الذي حضره جميع منتخبي الحزب من مختلف الأقاليم والجهات، متحملين عناء السفر دليل قاطع على الوفاء والنضال والتضامن والحرص على مواكبة أنشطة الحزب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى