الفريق الإستقلالي يطالب حصاد بحل مستعجل لتداعيات الهزات الإرتدادية

طالب الفريق الاستقلالي في مجلس النواب بعقد اجتماع عاجل للجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى، وذلك بحضور وزير الداخلية، محمد حصاد بعد الهزات الارتدادية التي تعرفها مدينتي الناظور والحسيمة،

وطالب الفريق الإستقلالي بمجلس النواب، بعقد اجتماع عاجل للجنة الداخلية والجماعات الترابية والسكنى، من أجل إيجاد حل مستعجل لتداعيات الهزات الإرتدادية على ساكنة مدن الشمال، “وذلك بعد أن طالب سكان الريف بإجراءات عاجلة للتخفيف من رعب الزلزال الذي جعلهم يبيتون في العراء مخيفة تكرار كارثة الحسيمة لسنة 2004”.
وبحسب رسالة وجهها نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي وعضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، فقد طالب البرلماني بحضور وزير الداخلية، “وذلك من أجل تدارس وضعية ساكنة الحسيمة و الدريوش التي تعاني من كوابيس الخوف والرعب وعدم الإستقرار الاقتصادي والإجتماعي والنفسي على ضوء الهزات الأرضية المتوالية التي تعرفها المنطقة ككل”.
ومنذ يناير الماضي، تعرف مدن الشمال سلسلة من الهزات الارتدادية خلقت الخوف لدى الساكنة، التي اضطر بعضها المبيت خارج البيوت خوفا من الهزات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى