القطاع الصحي الحر يفقد 70 طبيب بكورونا خلال2020

كشفت النقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر في المغرب،  بأن حصيلة الوفيات  بكورونا في صفوفها خلال سنة 2020 ، بلغت 70 وفاة، اضافة   الى إصابة عدد مهم من اطرها بفيروس “كورونا”، أدت بالبعض  إلى الدخول إلى العناية المركزة والإنعاش.
ووصف النقابة ظروف العمل  خلال سنة 2020 : “بالجد قاسية بالنسبة للأطر الصحية، وتميزت بعدد هائل من الوفيات خاصة في صفوف أطباء القطاع الحر.
وتمنت النقابة في بلاغ لها : ” أن نقتدي بدروس الجائحة في إدارة الصحة والتركيز على تقويم وإعادة هيكلة قطاع الصحة العمومية، كعمود فقري للمنظومة الصحية من أجل تفعيل المادة 31 من الدستور”.
من جهة أخرى، تأسف المصدر ذاته لمرور سنة أخرى دون تطبيق قانون ومراسيم التغطية الصحية العامة، خاصة بالنسبة لأطباء القطاع الخاص، مما دفع العديد منهم للإقتراض أو اللجوء إلى إعانات من طرف الزملاء من أجل التكفل بمصاريف العلاج.
ولم يفت النقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر، “التنويه بالطاقم الطبي في القطاع الحر الذي ضحى وما بخل بجهد من أجل تقديم خدمات صحية على مستوى عال من أجل إنقاذ المواطنين من نكسات هذا الوباء رغم الإكراهات”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى