بنعبد الله : حزبنا اختار المصباح بدل الرضوخ لتراكتور

تحت شعار “قليل من الاعلإم كثير من السياسة” استقبل بيت الصحافة بمدينة طنجة ، أمس الخميس الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية والوزير في حكومة عبد الاله بنكيران “نبيل بن عبدالله” الذي حاول جاهدا الدفاع عن موقع حزبه داخل التحالف الحكومي الراهن ، وكذا الاجابة عن مجموعة من التساؤلات بخصوص مدى التوافق بين حزب ذو مرجعية تقدمية والحزب الحاكم الذب ينهل من المرجعية الاسلامية “الدينية” .

اللقاء الذي عرف أيضا حضور عمدة طنجة “البشير العبدلاوي” وشخصيات اعلامية وسياسية كان مناسبة عبر فيها الضيف “بنعبد الله” الذي حاوره الاعلامي سعيد الكوبريت، عن اعجابه ببيت الصحافة الذي اعتبره شرفة المغرب الاعلامية باعتباره فضاء للحوار والنقاش سواء في بعدها الدولي أو الوطني، وفي مرده عن علاقة حزبه بالعدالة والتنمية ، أكد بن عبدالله أن التحالف لم يتم مقابل تنازلات عن مواقفه ، وبالرغم من ذلك يضيف الضيف أن حزبه اختار العدالة والتنمية عوض الرضوخ للتحكم الذي انتجه حزب الأصالة والمعاصرة ، وبالتالي يقول بنعبد الله إما علينا أن نكون “تراكتور” أو أن نتحالف مع المصباح .

ولم يغفل الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية الى الإشارة إلى محاربة الفساد الانتخابي الذي وصفه بكونه لازال قائما، معبرا أن القضاء عليه لن يتم بالسرعة المتصورة ، وقائلا في هذا الصدد:” حزبنا لايشكل سوى 6 بالمائة بالرغم من تاريخه النضالي الطويل “.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى