تعزيز العلاقة الثنائية بين المغرب والاردن على مستوى القضاء

 

في إطار الزيارة التي يقوم بها السيد الرئيس الأول لمحكمة النقض مصطفى فارس والوفد المرافق له إلى المملكة الأردنية الهاشمية، استقبل دولة رئيس الحكومة الأردني السيد عبد الله نسور حيث تباحث الطرفان في القضايا المشتركة بين البلدين.
وبهذه المناسبة ترأس دولة رئيس الحكومة الأردني السيد عبد الله نسور حفل العشاء الرسمي الذي أقيم بمدينة الحسين للشباب على شرف الرئيس الأول لمحكمة النقض المغربية السيد مصطفى فارس والوفد المرافق له.
وقد تميز هذا الحفل بحضور رسمي كبير يتمثل في السيد رئيس مجلس النواب الأردني المهندس عاطف طراونة والسيد هشام التل رئيس محكمة التمييز رئيس مجلس القضائي والسيد خليفة السليمان رئيس المحكمة العليا الإدارية وعدد من الوزراء والمسؤولين الحكوميين وشخصيات عسكرية ومدنية سامية وسفير جلالة الملك بالمملكة الأردنية السيد لحسن عبد الخالق.
وقد عبر دولة رئيس الحكومة الأردني عن تقديره للأوراش الإصلاحية الكبرى التي تعرفها المملكة المغربية تحت القيادة الملكية الرشيدة منوها بعمق العلاقات الثنائية بين البلدين قيادة وحكومة وشعبا ومشيدا بمبادرة توقيع الاتفاقية الثنائية بين محكمة النقض المغربية ومحكمة التمييز الأردنية التي ستفتح آفاقا واسعة للتعاون القانوني والقضائي بينهما، ومعبرا عن الاستعداد التام لإنجاح مثل هذه المبادرات.
ومن جهته عبر الرئيس الأول محكمة النقض السيد مصطفى فارس عن امتنانه العميق لهذه العناية الكبيرة بالوفد المغربي التي تعكس كرم أهل الأردن والأسس المتينة التي تربط بين البلدين مؤكدا استعداد التام لمحكمة النقض على تفعيل كل آليات التعاون في كل المجالات ذات الاهتمام المشترك مذكرا بالموقف التاريخي الرسمي والشعبي للأردن عند مشاركتها الفعلية في المسيرة الخضراء الخالدة ومساندتها للقضية الوطنية ولقيم الشرعية والحق والعدالة، مضيفا أن المستقبل دائماً يبنى بالمشاريع الكبرى الجادة المشتركة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى