تفكيك ثلاثة خلايا داعشية خلال 2021 في المغرب

قدم  وزير الداخلية ، عبد الواحد لفتيت ، اليوم تقرير امام لجنة الداخلية بمجلس النواب، حول جهود المملكة المغربية في مجال مكافحة الارهاب، وتكشف تسريبات من التقرير أن المصالح الأمنية المغربية، تمكنت من “إجهاض مخططات داعش المتطرفة، التي تهدف إلى المس بالنظام العام، وزعزعة أمن واستقرار المملكة”، حيث فككت 3 خلايا إرهابية موالية لداعش منذ بداية 2021، وتم ايقاف 15 عنصرا متطرفا.

وأوضح التقرير أن الموقوفين خططوا “لاستهداف منشآت أمنية وعسكرية، وكذا موظفين يشتغلون في مرافق وإدارات عمومية، باستخدام أسلوب الإرهاب الفردي، إما بواسطة التسميم أو التصفية الجسدية والالتحاق بمعسكرات هذا التنظيم الإرهابي، بمنطقة الساحل، لتنفيذ عمليات قتالية”.
واشار التقرير الى أن أهم تحدي يواجهة المملكة يتمثل في”عودة المقاتلين في صفوف التنظيمات الإرهابية، في سوريا والعراق، وكذا الساحل، والذي يسعون للتسلل إلى بلدانهم الإصلية، بهدف تنفيذ عمليات إرهابية تساهم في استهداف الاستقرار وتعطيل الحركة الاقتصادية، و إحداث خلايا نائمة، تمكن من ضمان استمرار نشاط هذه التنظيمات الإرهابية”.
ويعتبر التقرير أن الضربات الاستباقية التي قامت بها المصالح الأمنية، لإفشال مجموعة من المشاريع الإجرامية والعمليات الإرهابية، ونجحت في تفكيك العديد من الخلايا، قبيل تنفيذ مخططاتها الإرهابية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى