توقيع اتفاقية لإحداث 3000 منصب شغل

وقعت وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة ووزير الصناعة والتجارة المغربيتين، على مذكرتي تفاهم مع فاعِلَيْنِ دوليَين بارزَين في مجال ترحيل الخدمات “outsourcing” بالمغرب، سيتم بموجبها إحداث 3000 منصب شغل مباشر وقار بحلول سنة 2027، باستثمار إجمالي قدره 375 مليون درهم، وتهدفُ الاتفاقيتان، بحسب بلاغ لوزارة الانتقال الرقمي، إلى تعزيز وجهة المملكة المغربية كقطب اقتصادي إقليمي ريادي، وتسريع دينامية التحول الرقمي للمملكة.
ويتعلق الامر بخصوص الفاعِلَيْنِ الدوليَين في مجال ترحيل الخدمات “outsourcing» بكل من عملاق التكنولوجيا الهندي في مجال تكنولوجيا المعلومات، شركة “إتش سي إل تكنولوجيز” ومجموعَتي كوليبري وماجوريل، المشهود لهُما بإحداث مشاريع ذات قيمة مضافة عليا، وبمقتضى مذكرة التفاهم ستُحدث مجموعة ماجوريل 2500 منصب شغل قار ومباشر بحلول سنة 2027، فيما ستُحدث مجموعة كوليبري KOLIBRI الكندية، 500 منصب شغل قار ومباشر.
وأضاف البلاغ، أن الاتفاقية “ترجمة لالتزام وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة بمواكبة الكفاءات بما يستجيب لحاجيات السوق الرقمية الدولية ويُدعم فرص تشغيل الشباب وإدماجهم في زخم التنمية السوسيو -اقتصادية التي تشهدها المملكة في جميع المجالات “.

ذكَّرت وزيرة الانتقال الرقمي المغربية، غيثة مزور، في كلمة لها بالمناسبة، بأن مناصب الشغل التي سيتم إحداثُها بموجَب هاتين الاتفاقيَتين دليلٌ على الدينامية التي يشهدها مجال ترحيل الخدمات بالمملكة، والتي تعتبر ضمن الوجهات الثلاثة الأولى في إفريقيا في هذا المجال.
من جهته، أشار رياض مزور، وزير الصناعة والتجارة، الى أن الاتفاقيَتين ” تُجيبان عن أولوية وطنية تتمثلُ في تسريع خلق مناصب شغل للشباب المغربي في مجالات الخدمات والتدبير والتكنولوجيا”.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى