حملة تمشيط على الحدود الجزائرية المالية

اطلق الجيش منذ فجر اليوم عملية تمشيط واسعة النطاق بالقرب من الحدود بين الجزائر ومالي، وذلك في أعقاب العملية الناجحة التي أدت الى توقيف سبعة مسلحين بمنطقة عين أمناس.

المصدر أكد أن العملية يشارك فيها مظليين، وبالاستعانة بمروحيات متطورة لمتابعة تحركات العناصر المسلحة التي قد تكون ضمن المجموعة التي تم القبض عليها، استنادا طبعا لمعلومات قد يدلي بها المقبوض عليهم.

ويضيف المتحدث:” المسلحون المقبوض عليهم سيكونون خزانا مهما لمعلومات ستساعدنا أكثر في رصد ومتابعة تحركات ومخططات ارهابية بالمنطقة الجنوبية، خاصة في المسافة الممتدة من الحدود بين مالي والجزائر الى الحدود مع ليبيا”.

وأكد أن العناصر المسلحة التي وقعت اليوم في شباك الجيش، هي الآن قيد التحقيق، وسيتم احالتهم وفق القانون الى الجهات القضائية بعد تكملة اجراءات الضبطية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى