ذكرى ”هجوم باردو” في تونس تتحول لحدث فني

قررت وزارة الثقافة والمحافظة على التراث التونسية تحويل ذكرى هجوم متحف باردو، الذي أودى بحياة عدد من السياح العام الماضي إلى حدث فني بعنوان (ليالي متحف باردو) في الفترة من 20 إلى 24 مارس.

وذكرت  وسائل الاعلام، أن تونس تستعد لإحياء الذكرى الأولى لضحايا هجوم متحف باردو عندما فتح مسلحان متشددان النار على سياح وقتلا 21 شخصا في 18 مارس 2015.

وستنظم الوزارة حفلا فنيا، يوم الجمعة المقبل، تقدم خلاله مقطوعات موسيقية أبرزها معزوفة (باردو) على آلة البيانو للأوركسترا الفيل هارموني بقيادة شادي القرفي.

وقدمت معزوفة (باردو) للمؤلف الموسيقي الفرنسي هنري بوبال لأول مرة في 1890 بعد عامين من تأسيس المتحف.

والمعزوفة هدية من المؤلف الفرنسي إلى باي “والي” تونس آنذاك علي باي، الذي استمر حكمه في الفترة من 1882 إلى 1902 وكان وراء تأسيس المتحف العلوي، الذي أصبح يسمى بعد الاستقلال متحف باردو.

كما سيقدم أثناء الحفل معزوفات موسيقية من بينها معزوفة (بافان) للفرنسي جابرييل فوري ومعزوفة (أداجيو) للإيطالي تومازو ألبينوني ومعزوفة (ناني مي ناني داميانكو) للبلغاري ليوبومير بيكوف، فيما سيلقي التونسي جمال الصليعي بعضا من أشعاره قبل أن يختتم الحفل بتقديم كتاب بعنوان (كلنا باردو).

وقتل في الهجوم المسلح الذي استهدف متحف باردو سائحون من بريطانيا وفرنسا وبلجيكا وبولندا وإيطاليا وإسبانيا وكولومبيا واليابان وروسيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى