زعيم توباوي يعترف بدعم فرنسا لقبيلته في حرب اوباري

كشف مستشار رئيس المجلس النواب الليبي للشؤون الأفريقية عيسى عبد المجيد الثلاثاء، عما قال إنها مساع لأطراف دولية، بينها إيران لتقسيم ليبيا إلى “دويلات”.

 

وقال عبد المجيد – في تصريحات خاصة لصحيفة الشرق الأوسط اللندنية – إن قوى خارجية تريد استغلال قبيلة التبو لإقامة دويلة لها في جنوب شرقي ليبيا، بينما تريد إيران تأسيس دويلة للأمازيغ في منطقة الجبل غرب طرابلس.

 

وتحدث مستشار رئيس المجلس النواب للشؤون الأفريقية عن محاولة لإدخال قوات فرنسية في جنوب ليبيا، انطلاقاً من قاعدة ( ألما داما ) العسكرية على الحدود النيجرية- الليبية.

 

وأضاف عبدالمجيد أن “هناك من يستغل أطرافاً من  قبيلة التبو في الجنوب، ومن قبائل الأمازيغ في غرب طرابلس، لكي يؤسس كل منهما دويلة خاصة به في منطقته”.

 

وشدّد المستشار على أنه يقف ضد تقسيم ليبيا، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن “هناك قوى كبرى وأخرى إقليمية، لديها أجندة خاصة ضد وحدة الدولة الليبية، وتغري بعض القيادات من هنا وهناك وتسعى لتفتيت الدولة”، بحسب تعبيره. (وال- لندن)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى