صحافيان فرنسيان يطلقان حملة لتمويل إنتاج فيلم وثائقي عن المغربية لطيفة بن زياتن

يعتزم الصحافيان الفرنسيان « أليفي بيون »، و »سيرييل برودي »، إنتاج فيلم وثائقي حول معركة « لطيفة بن زياتن »، أم الجندي الفرنسي المغربي الذي اغتيل على يد محمد المراح في باريس.

ولهذا الغرض، سيطلق الصحافيان، في 5ماي المقبل، حملة لتمويل الفيلم الوثائقي، الذي سيحمل عنوان « لطيفة في قلب المعركة »، وفقا لما جاء في الصفحة الخاصة بهذه المبادرة على الموقع الاجتماعي « فايسبوك ».

وأطلقت « لطيفة بن زياتن » منذ مقتل ابنها جمعية باسم « جمعية عماد بن زياتن » لمحاربة التطرف، وتشجيع التعايش بين الشباب من مختلف الديانات في المؤسسات التعليمية بفرنسا، وهو ما أهلها لحصد العديد من الجوائز مثل جائزة « مؤسسة شيراك »، ووسام الشجاعة الذي تمنحه وزارة الخارجية الأمريكية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى