فاجعة “أمصميس”.. مسؤولية ما حدث للجهات المعنية ومطالب بعدم متابعة سائق الشاحنة

أحمد التازي

خلفت فاجعة حادثة سير بدوار تازوليت التابعة للجماعة القروية مصيصي باقليم تنغير، لتلاميذ يتابعون دراستهم بإعدادية ابن خلدون، وفاة واحدة والعشرات من الإصابات بينها جروح خطيرة في صفوف تلاميذ، كانوا يضطرون طيلة ثلاث سنوات امتطاء شاحنة لنقل المعادن لا توفر بالمطلق شروط السلامة، كوسيلة نقل تعوض الافتقار للنقل المدرسي بهذه المناطق، التي يعاني فيها آلاف التلاميذ من بعد المؤسسات التعليمية عن سكناهم.

وحمل أحد أولياء التلاميذ مسؤولية الحادث، الذي وقع مساء يوم الجمعة المنصرم، أثناء عودة التلاميذ من الخيرية التي يقيمون ويدرسون فيها كالعادة خلال نهاية الأسبوع، للجهات المعنية، التي لم تتدخل من أجل السماح للتلاميذ بالإقامة خلال نهاية الأسبوع في الخيرية، أو توفير وسائل النقل المدرسي، مؤكدين على أنهم لن يتابعوا سائق الشاحنة لأنه ليس له دخل فيما حدث للتلاميذ الذي يقارب عددهم الخمسين، على اعتبار أن الحادثة ليست مسؤوليته، لأنهم لم يجدوا خيار آخر غير الشاحنة، طيلة ثلاث سنوات التي كانت تقلهم من دون مقابل، بدل أن يقطع التلاميذ كيلومترات على أرجلهم أو أن ينقطعوا نهائيا على الدراسة، حسب تصريح لأحد المنابر الإعلامية الجهوية.

 وحول أسباب الحادثة، التي أدت إلى وفاة وإصابة 48 حالة متفاوتة الخطورة، بينهم طفل تم بتر يده على مستوى المرفق، و19 ضحية أصيبوا بكسور بمختلف أطرافهم، علاوة على إصابات على مستوى الرأس ومناطق حساسة من الجسم، بحسب ما تتداوله المنابر الإعلامية الجهوية، فتعود بالدرجة الأولى إلى إقدام المسؤولين على منع الأكل والمبيت بالخيرية على التلاميذ خلال أيام السبت والأحد، ما يضطرهم للتنقل إلى بيوتهم كل يوم جمعة والعودة إلى مصيصي يوم الاحد، وفي ظل غياب وسائل للنقل فإنهم يلجؤون إلى خدمات صاحب الشاحنة الذي يقلهم بالمجان، إلى جانب وضعية الطريق المزرية.

وللإشارة فقد نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعية، على إثر الفاجعة صورة ملتقطة منذ سنة أي مارس 2015، لشاحنة لنقل المعادن تقل العشرات من التلاميذ المتمدرسين، مدون من تحتها “في ظل غياب تام للسلطات المحلية والإقليمية بجماعة امصيسي لتوفير النقل المدرسي لقصور فزو وبوذيب وتازولايت لتنقل إلى الاعدادية بقصر امصيسي يضطرون الى ركوب شاحنات مخصصة لنقل البارتين نوع من المعادن”.

 

صور-شاحنة-تنقل-التلاميذ-472x313

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى