كوت ديفوار تلغي إجراءات أمن إضافية للموانئ لعدم وجود تهديد لها

ألغت السلطات في كوت ديفوار أمرا بزيادة مستويات الأمن في ميناءيها الرئيسيين بعدما خلصت إلى أن تقارير سابقة عن تهديد إرهابي لا أساس لها من الصحة، حسبما أفادت “رويترز”.
وكانت وزارة النقل قد أمرت خلال الأيام الماضية برفع مستوى الأمن، طبقا للمدونة الدولية لأمن السفن ومرافق الموانئ، إلى المستوى الثاني بسبب معلومات عن “هجمات إرهابية محتملة” على أراضي كوت ديفوار.
وقال قائد الأمن البحري الكولونيل برتين كوفي تانو في أمر ثان إلى سلطات ميناءي أبيدجان وسان بيدرو وشركات الشحن أمس الأحد: “بعد جمع المعلومات… اتضح أن التهديد غير حقيقي”.
وأضاف: “أطلب منكم العودة إلى مستوى الأمن الطبيعي وهو المستوى الأول”.
وكان قرار تعزيز الأمن قد اتخذ وسط مناورات بحرية إقليمية تعرف باسم “اوبانجيم اكسبرس” وترعاها قيادة الجيش الأمريكي في أفريقيا.
كما يأتي بعد أكثر قليلا من عام على هجوم نفذه مسلحون من تنظيم القاعدة على منتجع شاطئي في ساحل العاج قتل فيه 19 شخصا.
وأبيدجان وسان بيدرو ميناءان مهمان للواردات والصادرات في غرب أفريقيا وخاصة الكاكاو، التي تعتبر كوت ديفوار أكبر منتج له في العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى