لجنة تامونت تشكل آلية لتوفير الشروط الضرورية للعمل السياسي

 

تنفيذا للبرنامج المسطر من لدن ” لجنة تامونت “، عقدت هذه الأخيرة اجتماعها الخامس؛ وذلك يومي 5 و6 فبراير 2016 بمدينة أكادير.

وقف الحاضرون – في بداية الاجتماع – دقيقة صمت ترحما على الشهيد عمر خالق إزم، وعبروا عن عزائهم للعائلة الصغيرة والكبيرة للشهيد.

وبعد دراسة الوضعية السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي يمر بها المغرب؛

واستحضارا للخطورة التي تشكلها التنظيمات الارهابية المتطرفة، وكذا السياسة المتبعة من قبل الحكومة الحالية؛

واستقراء للمحيط الدولي والاقليمي والوطني؛

قــــــــــــررنـــا مــــــايــــلــــــي:

تشكيل آلية مهمتها توفير الشروط الضرورية للعمل السياسي؛

إحداث لجنة موضوعاتية مهمتها السهر على بلورة الأرضية السياسية؛

إدانتنا للاغتيال السياسي لعمر خالق ولصمت الحكومة وتضليل بعض أعضاءها للرأي العام الوطني؛

تشكيل هيئة للمرافعة في ملف الاغتيال السياسي لعمر خالق.

كـــــمـــــا نـــــســــجـــــــل:

استغرابنا الشديد من التعامل المريب والمتحيز لبعض وسائل الإعلام، وكذا إدانتنا لصمت معظم الهيئات السياسية والمنظمات الحقوقية والنقابية جراء هذا الاغتيال السياسي؛

ونــــــــدعـــــــــــــــو:

الدولة المغربية إلى تحمل مسؤوليتها كاملة في استجلاء حقيقة هذا الاعتقال السياسي الشنيع بما يمكن من متابعة كل المتورطين في هذه الجريمة وتقديمهم للعدالة وتنزيل أقسى العقوبات في حقهم في إطار ضمان شروط محاكمة عادلة.

عـــــن لــــجـــنة تامــــونت

أكادير في 6 فبراير 2016

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى