لم يتخذ أي قرار بخصوص فتح المساجد  وصلاة التراويح

أكدت مصادر حكومية  مغربية ، عدم صدور اي قرار رسمي بخصوص فتح المساجد اقامة صلاة التراويح  خلال شهر رمضان، مؤكدة  أن اي قرار  لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية،  لابد وأن يكون بتنسيق مع باقي مكونات الحكومة، لأن الأمر يتعلق بالوضعية الوبائية ببلادنا ككل، وليس شأنا خاصا بوزارة بمفردها، مشيرة إلى أن المعلومات يجب أن تؤخذ من مصادر رسمية وموثوقة فقط.
وشدد المصدر على أن أعضاء الحكومة سيتوصلون بتقارير عن اللجنة العلمية ووزارتي الداخلية والصحة خلال الأسبوع المقبل، حيث سيتم على ضوئها اتخاذ القرارات التي سيشرع في تطبيقها خلال شهر رمضان، إذ ستهم مواعيد الاشتغال والإقفال، صلاة التراويح وكذا الإبقاء على حظر التجول الليلي من عدمه.
وكانت جهات معينة قد روجت على مواقع التواصل الاجتماعي، ما قيل أنها الإجراءات التي قررت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية اتخاذها خلال شهر رمضان الذي بات على الأبواب، وهو المنشور الذي أخذه آلاف الأشخاص على محمل الجد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى