ما سر تشجيع مورينيو لاعبيه على “الغطس”؟

يبدو أن جوزيه مورينيو قد ضاق ذرعا بقرارات الحكام في الدوري الإيطالي لكرة القدم. المدرب البرتغالي الشهير شجع لاعبيه بشكل علني على “الغطس” لكن ما السبب وراء ذلك؟

لا يتوقف المدرب البرتغالي الشهير جوزيه مورينيوعن خلق الحدث أينما حل واترحل. فلسان مدرب فريق روما الإيطالي غالبا ما جلب عليه مشاكل جمة في الدوريات التي درب فيها على غرار الدوري الإسباني والإنجليزي. ويبدو أن المدرب البرتغالي عازم على السير على هذا النهج مهما كلفه من ثمن!

ففي تصريحات نقلتها صحيفة « ديلي ميل » البريطانية شجع جوزيه مورينو لاعبي فريقه على « الغطس » للحصول على ضربات الجزاء وذلك بعد تعرضه للطرد في مباراة أتلانتا، والتي انتهت بخسارة روما بهدف دون رد في مباراة كانت في قمة الإتارة والتشويق.

ووجه جوزيه مورينيو انتقادات شديدة اللهجة لحكم المباراة، لأنه لم يعلن عن ضربة جزاء لصالح فريقه عقب سقوط نجم روما نيكولو زانيولو داخل منطقة الجزاء.

وقال مورينيو »يجب أن أغير نصيحتي للاعبين، يجب أن أخبرهم ألا يحاولوا الوقوف على أقدامهم ولعب كرة القدم. كن مهرجا بالطريقة التي يغوص بها الكثيرون كما لو كانوا في حمام سباحة »، وأضاف: « من الواضح أنه هذه هي الطريقة كي تحصل على ركلات الجزاء ».

وواصل المدرب البرتغالي حديثه قائلا « سارت الأمور بشكل سيء لأننا خسرنا مباراة كان يجب أن نفوز بها بسهولة وذلك بالنظر إلى الطريقة التي لعبنا بها »، وأردف: »ليس من الجيد أن تغادر خاوي الوفاض لكننا قدما أداء جيدا وسيطرنا على المباراة ».

يشار إلى أن فريق روما، أبرم بداية هذا الموسم عدة صفقات مميزة على غرار: باولو ديبالا، فينالدوم، بيلوتي، كامارا…، ويأمل فريق العاصمة الإيطالية في المنافسة بقوة على لقب الدوري الغائب عن خزائن الفريق منذ سنوات طويلة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى