” مرأب خاص” يثير استياء زبناء محطة قطار تمارة.

الراصد

أمام عدم استعمال زبناء محطة قطار تمارة بسبب غلاء سومته ؛ يضطر مجموعة من المسافرين الى ركن سياراتهم بمرأب خاص خارج المحطة مقابل خمسة دراهم للسيارة.
وحسب مصادر متطابقة فان حراس “المرأب الخاص” الذي يروج أن صاحبه اكتراه من بلدية تمارة بدون صفقة؛ يستخلصون واجبات ركن السيارات دون تقديم وصل بالأداء مكتفين فقط في بعض الحالات بتقديم صورة عبر الهاتف لعقد كراء المرأب.
وقالت المصادر ذاتها بأن حراس المرأب في حال وقوع مشكل حيث غالبا ما تتعرض محتويات بعض السيارات للسرقة ، يختفون ليظهر مكانهم حراس أخرون.
وأضافت المصادر ذاتها أن زبناء ل “المرأب الخاص” سبق أن توجهوا الى مقر البلدية للاستفسار عن صاحب ” المرأب” ، بعد وقوع مشاكل مع الحراس ، غير أنهم لم يجدوا مخاطبا، ليبقى مستعملوا هذا المرأب في خوف دائم على سياراتهم التي تركوها هناك.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى