مرون: الوزارة تعمل على خلق “التوازن بين الجهات وداخل الجهة الواحدة”

أكد وزير التعمير وإعداد التراب الوطني، إدريس مرون، أمس الاثنين بالرباط، أن الوزارة تعمل على خلق “التوازن بين الجهات وكذا داخل الجهة الواحدة”.
وذلك من خلال بلورة سياسات تهدف إلى تحقيق تنمية متناغمة تأخذ بعين الاعتبار مختلف الأبعاد التي من شأنها ضمان حياة كريمة للمواطنين.
وقال مرون عقب مباحثات أجراها مع النائبتين بالبرلمان الفدرالي الألماني، السيدتين غابرييلا هينريش ودانييلا دي ريدر، اللتين تقومان بزيارة عمل للمغرب من 20 إلى 23 دجنبر الجاري، إن الوزارة تعتزم أيضا مواكبة الجهات في إعداد مخططات وتصاميم إعداد التراب الخاصة بها تماشيا مع توجيهات الدولة في هذا المجال.
كما أبرز الوزير الأهمية التي يكتسيها التكوين في الهندسة المعمارية في تفعيل سياسات الدولة في مجال إعداد التراب، مذكرا في هذا السياق بإدراج المغرب مواضيع تتعلق بالطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية في مناهج التكوين الخاصة بالهندسة المعمارية.
وشكل هذا اللقاء مناسبة لتبادل وجهات النظر بشأن قضايا تتعلق بالبيئة وإبراز إسهام المغرب في الجهود الرامية إلى محاربة التغير المناخي. من جهة أخرى، استعرض السيد مرون خلال هذه المباحثات مختلف الأوراش الهيكلية التي انخرط فيها المغرب تحت القيادة النيرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، مشيرا في هذا الصدد إلى المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وميناء طنجة المتوسطي ومخطط المغرب الأخضر.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى