مغاربة السنيغال : وضعية ابناء الزواج المختلط

 “شدتنا السنيغال”، كان الموضوع الاول مجرد تعليق على حوارات بين السفير برادة وفاعل جمعوي، بمجرد ما نشرنا المقال الراي تقاطرت علينا شكاوي من مغاربة السنيغال بخصوص مصاعب قد يرها البعض بسيطة لكنها بالنسبة لهم تشكل لهم ارقا يوميا، من ذلك تلك الام المغربية والاب المغربي، المتخوفان على فلذات اكبادهم من الضياع .

 ابناء الجالية المغربية في السنيغال لا يدرسون اللغة العربية التي تربطهم حسب اولاء امورهم بالمغرب، لكن المشكل الاكبر والذي يعتبر من مسؤولية السفارة المغربية، يتعلق اساسا بإمكانية حصولهم  على الاوراق الثبوتية المغربية  ، البطاقة التعريف الوطنية وجواز السفر، امر لا زال متعثرا، خاصة بالنسبة لمن هم من زواج مختلط ،شأن السفير ذاته.

 أباء وأمهات، الابناء من الزواج المختلط ، سنغالية مغربي أو مغربية سنيغالي، استبشروا خيرا عند تعيين السفير الحالي برادة، ظنا منهم بأنه الاقرب للحالة التي يعيشها ابناءهم، لكن آمالهم لم تحقق على المستوى الواقعي، ولم تعرف الاسباب رغم طول المقام بهم وكثرة طلبات تسوية الوضعية.

 التينبكتي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى