ملف قضايا الأسرة و الطفولة و المناصفة في ملعب الأحزاب

نظم فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب، لقاءا دراسيا حول مشروعين قانونين، يتعلق الأول بمشروع قانون رقم 78.14 المتعلق بالمجلس الاستشاري للأسرة و الطفولة، و الثاني  بمشروع قانون رقم 79.14 المتعلق بهيئة المناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز.
اللقاء الذي حضره رشيد الطالبي العلمي رئيس مجلس النواب، و أطرته نعيمة فراح، البرلمانية و عضو المكتب السياسي للتجمع الوطني للأحرار، و البرلماني  محمد حنين. وثلة من الأساتذة و الباحثين في المجال القانوني و حقوق الإنسان، وفاعلين من المجتمع المدني.
وشكل اللقاء الدراسي مناسبة للتداول بعمق في مختلف القضايا والإشكالات التشريعية ذات الصلة، في أفق بلورة سياسة ناجعة تَرتَقي بأوضاع المرأة المغربية، وتساهم في مكافحة كل أشكال التَّمييز ضدها، وتُمكّنها اجتماعيا واقتصاديا وسياسيا وثقافيا من الظفر بالمكانة التي تليق بها، والتي كرستها عمليا وميدانيا في ظل التحولات البنيوية والسوسيولوجية التي يعرفها المجتمع والدولة.
و يجسد هذا اللقاء توجها منهجيا نحو دسترة مؤسسة تعنى بقضايا المرأة والأسرة والطفولة، وإرساء لثقافة جديدة تنم عن النضج بالضرورة القصوى لتأسيس إطار مؤسساتي دستوري، من أجل تدبير إشكالات الأسرة المغربية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى