ممثلية للقبايل بالرباط

رحّب فرحات مهني زعيم، الحركة من أجل الاستقلال الذاتي لمنطقة القبائل، بالموقف المغربي في الأمم المتحدة.

ومن جانبه، رحب زعيم قبائلي بموقف المغرب لصالح تقرير مصير منطقة القبائل في الجزائر، وذلك بمناسبة تخليد الذكرى الـ70 لتأسيس منظمة الأمم المتحدة في نيويورك.

 وقال الرجل الثاني في الحكومة المؤقتة لمنطقة القبايل اليزيد عابد، “لا يسعني إلا أن أرحب بهذا الموقف لأن الهدف الأساسي لحكومتنا يتمثل بالضبط في طرح سؤال على مكتب الأمم المتحدة، يخص مسألة سيادة منطقة القبائل“.

 وأضاف أن “القضية القبائلية مشروعة، والاعتراف بالحكومة المؤقتة القبائلية أمر جد منطقي”، مشددا على أن “حق الشعوب في تقرير المصير إما أن يكون متاحا للجميع أو لا يكون“.

 من جهة اخرى كشفت مصادر محلية ، أن حكومة “جمهورية القبايل” ، تعتزم  التقدم بطلب رسمي إلى المملكة المغربية ، فتح ممثلية لها في الرباط.

وتعتزم حكومة القبايل  التقدم بطلبات الى عدد من الدول و من بينها فرنسا و موريتانيا و السينيغال و الميكسيك و روسيا.

وأشارت المصادر ذاتها  إلى أن المقترح الذي تقدم به نشطاء أمازيغ داخل الحكومة المؤقتة “لجمهورية القبايل”التي تتواجد داخل التراب الجزائري  ، قد لقي استحسان معظم المناضلين داخل حركة تحرير القبايل.

و أوضحت  المصادر ذاتها ، أن تبني المغرب لقضية  شعب القبايل ودفاعه عنها داخل الأمم المتحدة، شجع بعض النشطاء الأمازيغ على طلب فتح علاقات ديبلوماسية معه.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى