مندوب لوزارة الصحة يجبر طبيبة على العمل لمدة 21 يوما متتالية.

 

مصصطفى قسيوي

خلف قرار لمندوب وزارة الصحة بإقليم الرحامنة يطالب من طبيبة توليد تشتغل بالمستشفى الإقليمي، بالعمل 24 ساعة على 24 ساعة طيلة 21 يوما؛ موجة من الغضب وسط صفوف الشعيلة الصحية بالمستشفى الذي تعمل به طبيبة التوليد المعنية وبباقي مستشفيات الاقليم ومختلف النقابات الممثلة للشغيلة والأطر الصحية.
وتداول أطباء وممرضون ونقابيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي ؛ جدول العمل الذي ألزم به المندوب بوزارة خالد أيت الطالب ؛ الطبيبة المختصة في أمراض النساء والتوليد ؛ حيث يبدو من خلال الجدول الزمن لعمل هذه الطبيبة كما لو أنه ” اجراء انتقامي وتعسف اداري “.
ووصف عدد كبير من شغيلة القطاع الصحي هذا هذا القرار لمندوب وزارة الصحة باقليم الرحامنة ب ” أنه قرار غير إنساني يعود الى زمن العبودية ؛ مطالبين وزير الصحة بالتدخل العاجل لانصاف الطبيبة المتضررة من هذا القرار المجحف والوقوف على سوء التسيير الاداري بالمستشفى لاقليمي بالرحامنة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى