من أجل قانون تنظيمي منصف وشامل للقضية الامازيغية

 

تنظم جمعية صوت المرأة الامازيغية “امسلي” وبمناسبة السنة الامازيغية الجديدة 2966 وتفعيلا للدينامية المدنية لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية لقاءا تعبويا وترافعيا من أجل قانون تنظيمي منصف وشامل للقضية الامازيغية، ودلك يوم الجمعة 15 يناير 2016 على الساعة الرابعة بعد الزوال بالمكتبة الوطنية بالرباط

 

وسيؤطر هذا اللقاء الأساتذة : خديجة الروكاني ، أحمد عصيد، ايت باحسين الحسين ، بلعيد بودريس ، ميلود الكبير ، و أحمد ارحموش

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى