وزير السياحة في ضيافة القصر الكبير

 

في يوم متميز ممتزج بعبق التاريخ والثقافة من جهة و السياحة من جهة، استضافت مدينة القصر الكبير وزير السياحة الأستاذ لحسن حداد، حيث شارك في اللقاء الأول الذي نظمه المجلس البلدي بالقصر الكبير تحت عنوان: “السياحة والتراث والتنمية المحلية” والذي تم عقده يوم الأربعاء الفائت 30/12/2015 بشراكة مع الشركة المغربية للهندسة السياحية تحت شعار “السياحة المسؤولة بالقصر الكبير والنواحي أية استراتيجية ” بتنسيق مع نادي التراث والتنمية والمواطنة التابع لجامعة عبد المالك السعدي، حيث وقف السيد الوزير على الفضاءات السياحية التاريخية التي يزخر بها القصر الكبير ودائرته، كاشفا التنوع الذي تمتاز به هذه المدينة التاريخية التي تتوفر على نموذج خاص بها في الميدان السياحي .

السيد وزير السياحة الأستاذ الأكاديمي ذكر بالدور التاريخي للمدينة على الصعيد الوطني بداية من الموحدين أو دوليا في علاقتها بالبرتغال والدولة الاسبانية، ولم يفته الإشارة إلى معركة وادي المخازن الخالدة وما تركته من إرث إنساني يمكن استغلاله في السياحة الثقافية والطبيعية، وهي خاصية فريدة في جهة طنجة تطوان الحسيمة، كما دعا إلى تطوير البنيات التحية، وبناء المرافق الضرورية، والحفاظ على طابع المدينة العتيقة التي تزخر بمعالم تاريخية ترمز إلى عبقرية الإنسان المغربي عبر التاريخ.

هذا اللقاء الهام عرف مشاركة عدد من المهنيين في الميدان السياحي وأساتذة أكاديميون في التاريخ وباحثون جامعيون، وعرف التوقيع على مذكرة تفاهم وشراكة بين المجلس البلدي والشركة المغربية للهندسة السياحية من اجل تحقيق التنمية السياحية وتقديم الدعم والخبرة للأطر المحلية للرقي بالسياحة المحلية وفق الخصائص التي يتميز بها هذا الجزء من الوطن.

سليمان عربوش

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى