ياسمين عبد العزيز تشرح تفاصيل الخلاف بينها وبين ابنه هشام سليم

 

قرّرت الممثلة المصرية ياسمين عبد العزيز الرد أخيراً عبر حسابها على إنستجرام، بعد أن حسم القضاء الخلاف بينها وبين ابنة الممثل هشام سليم بحبسها 3 أشهر في حكم صدر في الـ 30 دجنبر 2015، على خلفية مشاجرة وقعت بينهما، أثناء قضاء إجازة في الساحل الشمالي الصيف الماضي.
وكتبت ياسمين :”لم ارد أن اتحدث في القضية لحين حسمها بمعرفة القضاء العادل هشام سليم ليس جاري كما ادعي! وأبنتة كانت ضيفة في المنزل الملاصق لي, أبنة هشام سليم كانت في المنزل المجاور لي هي و مجموعة من الشباب (اولاد و بنات) و بدون وجود صاحب المنزل وكانوا يقيمون حفلات صاخبة كل يوم من العاشرة مساءا حتي الخامسة صباحا .
و لانستطيع النوم الذي حدث إني استاءت من الصوت العالي للحفلة المقامة فاعترضت فخرج لي مجموعة من الأولاد والبنات وفيهم بنت عرفت بعد ذلك إنها بنت هشام سليم و قالتلي أحنا أحرار قولتلها فين أهالييكوا إللي سابينكم كده وقالتلي ألفاظ أعف عن ذكرها.
بعد ذلك قامت بضربي في وجهي بالموبايل وا حدثت بي إصابات جسيمة في وجهي مما تسبب في إيقاف شغلي , كما حدث هذا الإعتداء أمام أمي وأولادي أما عن الإدعاء الذي يقولة هشام سليم أنة فوجئ بالحكم ،فأقول له عيب كده فقد حضر محاميك كافة جلسات المحاكمة وابدي دفاعة وحكمت المحكمة.
وانهت كلامها بأن هشام سليم لم يحاول هو ولا ابنته تقديم الاعتذار لي هذة هي الحقيقة وأردت كتابتها بعد صدور الحكم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى