العثماني : انهيار الحكومة إشاعة

"هناك أطرافا لا تريد أن يكون العدالة والتنمية على رأس الحكومة"

قال سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، إن “كل ما يروج من أخبار حول اقتراب سقوط أو انهيار حكومته وتنظيم انتخابات سابقة لأوانها، تبقى مجرد إشاعات غير صحيحة ولا تقوم على أساس”.

وأضاف العثماني، خلال اجتماع المكتب التنفيذي لمؤسسة منتخبي حزب العدالة والتنمية، صباح اليوم الأحد بالرباط، أن “هناك أطرافا لا تريد أن يكون العدالة والتنمية على رأس الحكومة”، مبرزا أن “هذه الأطراف لاتزال تحاول بت مجموعة من الأخبار بعدما فعلت ذلك مع حكومة بنكيران”.

وأكد رئيس الحكومة، أن إن كل ما يروج لا يتعدى كتابات على وسائل التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإلكترونية ولا أثر له في الأغلبية الحكومة والنخبة السياسية، يقول العثماني.

وشدد العثماني، على أن حكومته مستمرة إلى نهاية مرحلتها بتعاون الجميع، محاولا طمأنة الجميع على استمرار حزبه في ترؤس الحكومة في هذه المرحلة، وواصل قائلا: “سنفتح أوراشا جديدة، ونواصل المفتوحة منها، ونواجه بشجاعة الإشكالات التي استمرت لعقود من الزمان؛ هذا هو المهم، أما هذه الأخبار فلا يجب أن تشوش علينا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

 
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات