مصرف التنمية المالي: يعلن حصيلته السنوية

13 مليار فرنك إفريقي أرباح

أعلن مصرف التنمية المالي – وفق الدورة الـ63 التي عقدها مجلس إدارة المصرف نهاية الأسبوع, أن هذا المصرف الذي يعد إحدى أكبر المؤسسات المالية في البلاد حقّق سنة 2017 أرباحا مقدرة بقرابة 13 مليار فرنك إفريقي، متجاوزا بذلك المبلغ المتوقع والمتمثل في 824ر10 مليارات فرنك إفريقي.

وكان الناتج المصرفي الخام الذي استهدف 889ر33 مليار فرنك إفريقي, تجاوز مبلغ 63ر34 مليار فرنك إفريقي سنة 2017 ، ما يمثل نسبة إنجاز قدرها 102 في المائة.

وتمكن المصرف من تعبئة أكثر من 462 مليار فرنك إفريقي لدى زبائنه سنة 2017 ، أي بنسبة إنجاز قدرها 95 في المائة، بينما قدم قروضا مباشرة للاقتصاد قاربت 355 مليار فرنك إفريقي.

واستطاع المصرف كذلك سنة 2017 تعبئة 135 مليار فرنك إفريقي لتمويل موسم 2016 – 2017 للقطن، والمساهمة في تمويل برامج السكن الاجتماعي والشركات الصغرى والمتوسطة.

وقال رئيس مجلس إدارة المصرف أحمد محمد آغ حماني “من دواعي سرورنا أن المصرف عزز موقعه كرائد للمنظومة المصرفية المالية عبر الأداءات المنجزة، بالرغم من الظرف الاقتصادي غير المناسب الملاحظ سنة 2017“.

وتكرس سنة 2018 انطلاق الخطة الجديدة للتنمية على المدى المتوسط (2018 – 2022) التي تحدد، وفقا لرئيس مجلس إدارة المصرف، المحاور الرئيسية الاستراتيجية لتطوير نشاط المجموعة.

ويتعهد أعضاء مجلس الإدارة -في منظور الاستجابة لتطلعات الزبائن- بتوسيع شبكة المصرف على الصعيدين الوطني والإقليمي، عبر تحديث المنظومة المعلوماتية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

 
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات