إفريقيا تدعم المغرب قبيل التصويت النهائي لاستضافة مونديال 2026

احمد احمد"اعتقد أننا ملزمون بالبقاء وسط العائلة (الإفريقية)

بينما تسعى المغرب للفوز باستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم لعام 2026، دعا رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم أحمد أحمد الاتحادات الإفريقية لمساندة ممثل قارتهم بسباق التنظيم.

وقال أحمد: “اعتقد أننا ملزمون بالبقاء وسط العائلة (الإفريقية)، لكن بالطبع الأمر هو اختيار فردي (لكل اتحاد)”.

وتتنافس المغرب مع الملف الثلاثي لكل من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك وهو الملف صاحب الفرصة الأقوى للفوز بتنظيم المسابقة نظراً لقوة البنية التحتية من ملاعب ضخمة مجهزة بالدول الثلاث.

ويتم التصويت عبر الاقتراع المباشر للاتحادات الكروية العضوة بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وهو النظام الجديد الذي يضمن المزيد من الشفافية بعد أن كان حق التصويت مكفولاً لأعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي فقط.

بذلك يحتاج المغرب إلى 104 صوتاً هو مجموع 50% زائد صوت واحد للظفر بتنظيم البطولة، وهو ما قد يكون صعباً في ظل احتياج الملف العربي لمساندة الاتحادات الكروية غير العربية والإفريقية.

وحاولت المغرب تنظيم المونديال الكروي خمس مرات كان أقربها ملف تنظيم كأس العالم أعوام 1994 حين حازت على 7 أصوات مقابل 10 للملف الأمريكي الفائز آنذاك كذلك في العام 2010 الذي فازت بتنظيم بطولته جنوب إفريقيا بعد حصولها على 14 صوتاً مقابل 10 أصوات للملف المغربي.

ومن المنتظر أن يتم الإعلان عن الملف الفائز يوم الأربعاء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

 
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات