73مغربياً قدموا طلبات اللجوء في مليلية بسبب “المثلية”

افادت صحيفة “أخبار اليوم” بأن غالبية المغاربة الـ73 الذين قدموا طلبات للحصول على اللجوء في مليلية، دفعهم إلى ذلك تعرضهم لملاحقات وسوء المعاملة بسبب ميولاتهم الجنسية المثلية، حسب مزاعمهم. هذا ما كشفت عنه صحف إسبانية يوم الثلاثاء حول طلبات اللجوء المقدمة بمركز الإيواء المؤقت للمهاجرين في مدينة مليلية المحتلة.

وحسب الصحيفة، فإن مقدمي طلبات اللجوء يرغبون في الحصول على الحماية من لدن الدولة الإسبانية. ويظهر من التقارير الإسبانية أن “عدد المغاربة الذين يقدمون هذه الطلبات لهذا السبب في تزايد، بالرغم من أن التضييق على المثليين في المغرب ليس عملا ممنهجا، كما يقول الاتحاد الأوروبي”.

وأشارت الصحيفة إلى تعرض معظم هؤلاء، حسب مسؤولي مركز الإيواء في مليلية، لاعتداءات جنسية من لدن أفراد عائلاتهم أو جيرانهم أو رفاقهم أو مدرسيهم. ويقول أحد الشبان المغاربة من طالبي الجنسية، واسمه عبدو: “إن أهالي الحسيمة والناظور يعتقدون أننا السبب في وقوع الزلازل والكوارث الطبيعية، ولذلك، كل مرة يحدث فيها زلزال أو هزة أرضية، يشرعون في ملاحقتنا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى