@font-face{font-family:'jazeera';src: url('https://www.fontstatic.com/fonts/jazeera/jazeera.eot?#iefix');src: local('الجزيرة'), local('jazeera'),url('https://www.fontstatic.com/fonts/jazeera/jazeera.woff') format('woff');}

#المحامي_دبوز يودع شكوى جزائية ضد والي تغردايت لدى المحكمة العليا

قام الأستاذ دبوز صالح رئيس الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان محامي الدكتور فخار و المعتقلين السياسيين في الجزائر يوم الإربعاء 14 ديسمبر بإيداع شكوى جزائية ضد والي ولاية تغردايت (غرداية) لدى مكتب السيد النائب العام بالمحكمة العليا بتهم تجاوز السلطة الإدارية لحدودها، إهانة المحامي، كشف أسرار التحقيق والتأثير على أحكام القضاء قبل صدورها ، و هذا بعد حملة التشويه و المضايقات التي تمارسها السلطات المحلية في غرداية و على رأسها والي ولاية غرداية الذي أطلق تصريحات خطيرة يوم 31 جويلية 2016 أمام أعضاء المجلس الشعبي الولائي و الأجهزة الأمنية و الإدارية يتهم فيها المحامي أ. دبوز متوعدا إياه برميه في سجن المنيعة إن واصل كشف انتهاكات حقوق الإنسان في الجزائر و خاصة داخل السجون.
و كان قد أُصدؤر في حق الأستاذ دبوز مذكرة إعتقال في 25 جوان الفارط و نشر الخبر في جريدة النهار ، و بعد ضغوطات لمنظمات دولية تم سحب المذكرة ثم فرضت ضده رقابة قضائية بعد مثوله أمام قاضي التحقيق بمحكمة غرداية يوم 17 جويلية 2016 بتهم ملفقة بسبب ممارسته لمهنته و كشف التجاوزات و الإنتهاكات الخطيرة ضد العديد من المعتقلين داخل السجون و رافق مثول الأستاذ دبوز أمام قاضي التحقيق حملة إعتقالات تعسفية ضد العشرات من المناضلين و النشطاء الحقوقيين الذين حضروا إلى غرداية للتضامن مع الأستاذ دبوز الذي يعتبر ناشطا حقوقيا و محاميا للعديد من المعتقلين السياسيين في عدة مناطق من الجزائر ، و ناقدا لنظام الحكم عبر تصريحاته في القنوات التلفزيونية و وسائل الإعلام.
و في سياق آخر صرح والي ولاية غرداية يوم 13 ديسمبر لقناة الشروق نيوز تيفي: ” قدمنا مقترحا لرئاسة الجمهورية للعفو عن كامل المساجين الذين لم يتورطوا في جرائم قتل و قمنا بكل ما يلزم لتهيئة ظروف التوقيع على اتفاق مصالحة شاملة بـ غرداية في الأيام القادمة ” و أضاف تصريحا آخر في قناة النهار تيفي يأكد فيه نيته في دراسة إطلاق سراح معتقلي غرداية إستجابة لطلب الأستاذ دبوز و إستعادة الأمن في غرداية.
فيديو تصريح الوالي : https://youtu.be/L7PPrN3j0XA
15-12-2016، صـــالح عبــونه

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button