@font-face{font-family:'jazeera';src: url('https://www.fontstatic.com/fonts/jazeera/jazeera.eot?#iefix');src: local('الجزيرة'), local('jazeera'),url('https://www.fontstatic.com/fonts/jazeera/jazeera.woff') format('woff');}

منزل الزعيم بوستة يحتضن اجتماعا لاستقلاليين ضد شباط

علم من مصدر صحفي ان منزل الزعيم الاستقلال محمد بوستة،سيعرف مساء اليوم عقد اجتماع للاستقلاليين المناوئين لحميد شباط، والذين وقعوا عريضة تطالبه بالانسحاب من الامانة العامة للحزب.
ويأتي اللقاء حسب ذات المصادر لاستكمال الاجتماعات المكثفة عقدها الموقعون على البلاغ لمناقشة الخطوات المقبلة، بعد بلاغ المجلس الوطني للحزب، وأشار إلى أنهم لا يعترفون بشرعية ما تمخض عن دورته من قرارات.
المصدر ذاته، الذي طلب عدم كشف هويته، أوضح أنه إلى حدود الساعة، يعقدون لقاءاتهم كأفراد، ومناضلين استقلاليين، دون أن يستبعد إمكانية هيكلة لجنة، أو حركة تصحيحية داخل الحزب، وأكد أن ذلك متوقف على لقاء اليوم، في منزل امحمد بوستة، وما ستعقبه من لقاءات.
وكان عدد من القادة التاريخيين، والحاليين لحزب الاستقلال قد وقعوا بلاغاً يدعو إلى استقالة حميد شباط بعد الأزمة، التي تسببت فيها تصريحاته بين المغرب وموريتانيا.
وردا على ذلك، أوصى المجلس الوطني لحزب الاستقلال، بإحالة كل من توفيق حجيرة، وياسمينة بادو، وكريم غلاب على لجنة التأديب والتحكيم، بسبب تبرئهم من تصريحات شباط، ودعوته إلى الاستقالة، على الرغم من موافقتهم على بلاغ تضامني معه ضد وزارة الخارجية.
وكانت تصريحات حميد شباط، التي اعتبر فيها موريتانيا أرضاً مغربية، قبل أن تحصل على استقلالها، قد تسببت في أزمة بين المغرب وموريتانيا، قبل أن يسارع الملك محمد السادس إلى نزع فتيلها، ببعث عبد الإله بنكيران، للحيلولة دون تفاقمها.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button