العثماني يطالب مزوار بالتدخل لدى السلطات المصرية لوقف اعلان تلفزي

تهم سعد الدين العثمانى، النائب المغربى، إحدى القنوات الفضائية المصرية الخاصة بالتشهير بسمعة المغرب، حيث طالب وزير الخارجية اصلاح الدين المزوار، بالتدخل لمخاطبة السلطات المصرية حول قيام قناة خاصة باستخدام صورة نائب برلمانى من حزب العدالة والتنمية المغربي، فى إعلان لـ”الشعوذة”، معتبرًا أن ذلك الأمر يمس المغرب.

وقال سعد الدين العثمانى، فى بيان أرسله لوزارة الخارجية المغربية، إن الوزارة مطالبة بالتحرك من أجل التوجه لدى السلطات المصرية وتنبيه قناة “المولد” بعد قيامها ببث إعلان يستغل اسم أبى زيد المقرئ الإدريسى النائب البرلمانى بفريق العدالة والتنمية، لافتًا إلى أن القناة ألصقت صورته بـ”إعلان كاذب مروّج للدجل والشعوذة”.

وتابع العثمانى أن الإعلان قام كذلك بتحريف اسم النائب إلى “أبو اليزيد الإدريسى المغربي” ووضع أرقام هاتفية مصرية تدعو المصريين للاتصال بالمشعوذ المفترض من أجل “حل مشاكلهم النفسية والجنسية والمالية والروحية”.

وقال العثمانى الذى يشغل مهمة منسق الفريق البرلمانى للحزب، إن الإعلان يزعم حصول الشيخ على “شهادة تقديرية من الاتحاد العالمى للروحانيات بفرنسا”، وأنه قام بحل سبعة آلاف مشكلة منذ حلوله فى مصر، مشيرًا إلى أن النائب المغربى لم يزر مصر منذ أربع سنوات ونصف، ولا صلة له بهذه القناة، ويعتبرها مجرد “دجل وشعوذة”.

وذكّر العثمانى بسيرة الإدريسى الذى كان سابقًا أستاذًا جامعيًا وله عدة كتب إسلامية، أحدها يدافع بها عن عقلانية الإسلام، وهاجم من خلاله الشعوذة، وطالب العثمانى وزير الخارجية المغربى بالقيام بما يلزم لأجل دفع القناة إلى الكف عن استخدام صورة النائب وتقديم اعتذار فى الموضوع.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close