خمسة شخصيات تتنافس على الأمانة العامة للاتحاد الافريقي

يشكل انتخاب رئيس جديد لمفوضية الاتحاد الأفريقي، إحدى القضايا المركزية في القمة ال28 لرؤساء دول وحكومات الاتحاد، والتي ستحتضنها العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، يومي 30 و 31 يناير الجاري.
ويتنافس خمسة مرشحين لخلافة، الجنوب إفريقية، نكوسازانا دلاميني-زوما، التي تم تمديد ولايتها لمدة ستة أشهر خلال القمة الافريقية ال27 التي انعقدت في يوليوز الماضي بكيغالي، عاصمة رواندا.وقد دافع المرشحون الخمسة، الذين يمثلون السنغال، وبوتسوانا، وغينيا الإستوائية، وتشاد بالإضافة إلى كينيا، عن ملفات ترشيحهم، منذ انعقاد قمة كيغالي، وذلك من خلال زيارة العديد من البلدان الإفريقية بهدف شرح تصوراتهم بشأن تعزيز عمل الجهاز الاستراتيجي لمنظمة الاتحاد الإفريقي.وكان يرتقب أن تتم هذه الانتخابات، التي تشكل موعدا هاما للغاية، في يوليوز الماضي في كيغالي. وتم تأجيلها بعد فشل ثلاثة مرشحين، وهم وزراء خارجية بوتسوانا وغينيا الاستوائية، على التوالي، بيلونومي فينسون-مواطوا وأغابيتو مبا موكوي، فضلا عن النائبة السابقة لرئيس أوغندا ، سبيسيوسا وانديرا-كازيبوي، في الحصول على ثلثي الأصوات.وينبغي على المرشح ، لكي يتم انتخابه، الحصول على الأصوات الإيجابية لثلثي الدول الأعضاء.ولا تزال أشغال الاجتماعات التحضيرية لقمة الاتحاد الافريقي، التي تحمل شعار “الاستفادة بالكامل من العائد الديمغرافي من خلال الاستثمار في الشباب”، تتواصل بمقر منظمة الاتحاد الإفريقي.وانطلقت أشغال لجنة الممثلين الدائمين لدول الأعضاء في الاتحاد الأفريقي، يوم الأحد الماضي، وانصبت على إعداد جدول أعمال القمة ال28، وتوصيات سيتم إحالتها على المجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي (يومي 25و27 يناير الجاري)، الذي يضم وزراء خارجية الدول الأعضاء في المنظمة.

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك