النيجر تنقذ مهاجرين في الصحراء الكبرى

قالت منظمة الهجرة الدولية اليوم الأربعاء، إن السلطات فى النيجر أنقذت 92 مهاجرا من مواطنيها فى الأسبوع الماضى، بعد أن تركهم مهربون فى الصحراء الكبرى أثناء محاولتهم العبور إلى ليبيا المجاورة.

وتعد النيجر محطة على طريق المهاجرين المتجهين إلى أوروبا، ويعتقد بعض الخبراء أن عددا أكبر من المهاجرين يلقون حتفهم فى الصحراء مقارنة بالبحر، وقال جوسيبى لوبريتى رئيس بعثة المنظمة فى النيجر لرويترز إن فريقا من المنظمة وجنود أنقذوا يوم الجمعة 92 مهاجرا معظمهم من مواطنى النيجر.

وأشار لوبريتى إلى أن أحد المهاجرين توفى بعد وقت قصير من الوصول إلى منشأة لمنظمة الهجرة الدولية فى بلدة ديركو فى شمال شرق البلاد. وستنقل البعثة باقى المهاجرين قريبا إلى أجاديز فى وسط النيجر قبل أن يتم تسليمهم فى النهاية إلى بلادهم.

ووعدت دول أوروبية النيجر بعشرات ملايين الدولارات لمكافحة تهريب البشر. وقالت منظمة الهجرة فى أبريل نيسان إن عدد المهاجرين الذين يعبرون النيجر للوصول إلى ليبيا انخفض منذ العام الماضى لأسباب أبرزها الحملات الأمنية الحكومية.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button