الشيلي: الملك كرس مسلسلا ديمقراطيا مهما بالمغرب

أكد رئيس مجلس الشيوخ الشيلي، أندريس زالديفار، أن المغرب انخرط، بفضل الرؤية المتبصرة للملك محمد السادس، في مسلسل ديمقراطي على قدر كبير من الأهمية، واختارت المملكة أن تسير في الاتجاه الصحيح من خلال إطلاق العديد من الإصلاحات همت مختلف المجالات.

وقال زالديفار، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، في أعقاب التوقيع، أمس الاثنين بسانتياغو، على مذكرة تفاهم بين مجلس الشيوخ الشيلي ومجلس المستشارين، بمناسبة الزيارة التي يقوم بها رئيس هذا المجلس، حكيم بن شماش، إلى العاصمة الشيلية على رأس وفد برلماني هام، “ليس هناك أدنى شك في كون المغرب الذي دشن، بفضل الرؤية المتبصرة للملك محمد السادس، مسلسلا ديمقراطيا مهما للغاية يسير في الاتجاه الصحيح” من خلال إطلاق إصلاحات شملت كافة المجالات.

وأضاف أن المغرب اختار الانفتاح على العالم وإقامة علاقات جيدة مع مختلف البلدان، مشيرا إلى أن العلاقات بين الرباط وسانتياغو متينة جدا وتقوم على أساس صداقة كبيرة، ومن شأن هذا الاتفاق أن يدفع برلماني البلدين إلى العمل سويا بخصوص القضايا ذات الاهتمام المشترك من أجل تعزيز أكبر لمختلف أوجه التعاون.

وفي السياق ذاته، شدد زالديفار على أن توقيع مذكرة للتفاهم بين مجلس المستشارين ومجلس الشيوخ الشيلي يعتبر سبيلا لمواصلة تعزبز الروابط التاريخية بين المغرب والشيلي وهي روابط أبانت على أن البلدين يعملان على توطيد تعاونهما سواء على المستوى الثنائي أو متعدد الأطراف.

وتابع بالقول “الشيلي عبرت عن دعمها الدائم للمغرب في قضاياه سواء بالأمم المتحدة أو في مختلف الهيئات الدولية وكذلك الحال بالنسبة للمغرب الذي لطالما عبر عن تأييده للشيلي”، مؤكدا أن الأخيرة تشكل بوابة المغرب نحو أمريكا اللاتينية كما أن المملكة تعد بوابة ولوج للبلد الجنوب أمريكي نحو إفريقيا.

وأعرب المسؤول الشيلي عن تقديره وإعجابه الكبيرين بالمغرب الذي زاره خلال العديد من المناسبات، مضيفا “لدي تقدير كبير لجلالة الملك محمد السادس الذي شرفني بوسام ملكي عندما كنت رئيسا لمجلس الشيوخ في ولاية سابقة”.

وخلص إلى أن العلاقات بين الشيلي والمغرب باتت تتعزز في كل مرة بشكل أكثر وثوقا ومتانة، معتبرا أن مبادرة إطلاق “منتدى برلماني إفريقي أمريكي لاتيني”، التي أعلن عنها رئيس مجلس المستشارين تعتبر خطوة هامة وجيدة وتحظى بدعم الشيلي ويمكن المراهنة عليها لترى النور على أرض الواقع.

وكان رئيس مجلس المستشارين حل، أول أمس الأحد، بالشيلي في إطار زيارة عمل لهذا البلد الجنوب أمريكي على رأس وفد برلماني هام يضم، على الخصوص، ثورية لحرش وأحمد لخريف وعبد القادر سلامة.


 عن موقع الصباح

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button