غضب طالبي تأشيرات الدخول الى فرنسا في الجزائر

التأشيرات إلى فرنسا في المكاتب الخاصة

منذ أن تمّ اعتماد مكاتب خاصة في الجزائر لمعالجة طلبات التأشيرة إلى فرنسا أصبحت إجراءات الحصول على التأشيرة أكثر تعقيدا، خاصة وأنّ الأمور أصبحت في صالح من يدفع أكثر.

الطوابير طويلة والانتظار متعب للغاية خاصة خلال أيام الصيف الحارة، وهو ما جعل من ينتظرون دورهم في الطابور يحتمون من حرارة الشمس بالملفات والوثائق التي يحملونها لطلب التأشيرة. في مكتب “تي أل أس“، المكتب الخاص باستقبال ملفات طلب الحصول على التأشيرة، وهي وكالة خاصة تستقبل طلبات التأشيرة إلى فرنسا، ونظرا لطول الطابور وطول ساعات الانتظار، فقد اعتمد المكتب إجراء “الدخول الاستثنائي“، وهو الدخول مباشرة ودون الوقوف طويلا في الطابور، ولكن للذين يدفعون أكثر على غرار زين الدين الذي دخل وخرج بسرعة بعد أن تمكن من تقديم طلب التأشيرة. زين الدين أكد أنّ الدخول “الاستثنائي” سمح له بالاستراحة في صالون فاخر مع تناول المشروبات بكل حرية بدل الوقوف في الطابور لساعات وساعات، مضيفا أنّ الحصول على تأشيرة غلى فرنسا أصبح ضرب من ضروب المستحيل.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.