قمة مصغرة اوربية افريقية في باريس حول الهجرة

احتضنت العاصمة الفرنسية باريس قمة مصغرة، ضمت عددا من القادة الأفارقة وللأوروبيين، لبحث موضوع الهجرة، والٱليات الضرورية لمواجهتها، كتحد يواجه المنطقة.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن أوروبا س”تعزز تعاونها مع الدول المصدرة للهجرة، ودول العبور”، كما تسعى إلى “تفكيك شبكات التهريب، غير الشرعي”.

وعبرت الدول المشاركة في القمة عن السعي إلى العمل المشترك، ل”تعزيز الوضع الأمني في ليبيا”، وقد تعهد ماكرون ب”المساعدة في تفتيش الحدود، من خلال التكوين، وتعزيز التعاون مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، والمنظمة الدولية للهجرة”.

من ناحية أخرى قال الرئيس النيجري محمدو إسوفو إن النيجر منخرطة بقوة في محاربة الإرهاب لأسباب من بينها “معطى أخلاقي، حيث إنني كقائد إفريقي أجد أنه من غير المعقول أن يموت الٱلاف سنويا في الصحراء، وفي عرض المحيط”.

من جانب ٱخر أكد الرئيس اتشادي إدريس ديبي أن مشكل الهجرة يمكن حله من خلال التنمية.

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك