لسفير البريطاني في ليبيا: ‘خطة سلامة تمثل أفضل فرصة لإخراج ليبيا من المختنق’

أفاد السفير البريطاني لدى ليبيا بيتر ميليت اليوم الأحد 8 أكتوبر 2017، أن خارطة العمل التي طرحها المبعوث الأممي لدى ليبيا غسان سلامة، تمثل أفضل فرصة لإخراج ليبيا من المختنق.

وأضاف ميليت في مقال نشره عبر موقع وزارة الخارجية البريطانية أن ما حدث في اجتماع الجمعية العامة في نيويورك الشهر الماضي، أعاد تأسيس وحدة هدف المجتمع الدولي خلف الأمم المتحدة.

واعتبر السفير أن “نجاح خارطة البعثة الأممية يعتمد على الليبيين، فهو يعتمد على القيادات السياسية ورغبتها في التسوية. يعتمد كذلك على سماع واحترام صوت الشعب”.

وشدد على أن بلاده جاهزة للعب دروها في الدعم، لكن في النهاية، الأمر يعود لليبيين في اتخاذ القرارات الصعبة.

وجاء في نفس المقال ”خطة العمل الأممية هذه في غاية الأهمية، لا سيما بعد مرور ست سنوات على الثورة، مازالت آمال وطموحات الشعب الليبي بعيدة المنال. الوضع الأمني لازال هشًّا، كما دلت على ذلك الاشتباكات الأخيرة في طرابلس والقتال في صبراتة. الحياة اليومية للمواطنين يعترضها تأخير بسبب الوقوف في طوابير أمام المصارف، وانقطاع الكهرباء لمدد طويلة وتكدس القمامة في الشوارع، وتدني الخدمات العامة». وقال «الشعب الليبي يستحق الأفضل”.

مقالات ذات صلة

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك